palzileri.com
Now reading . عرض أزياء ربيع/صيف 2017

عرض أزياء ربيع/صيف 2017

الحداثة المعاصرة لمجموعة Pal Zileri لموسم ربيع/صيف 2017

داخل المدينة الرياضية (بالاتستّو ديلّو سبورت) السابقة في مدينة ميلانو، الكائنة في ميدان 6 فبرايو، يخيّم جو من الإنتظار، حيث المعبد الهائل المصنوع من الفولاذ والإسمنت الذي يمتاز بطابعه المديني والصناعي والمستقبلي يردد صدى حقبة تاريخية حدّدت فيها المدينة نموها العمراني. وهي بالتالي تشكّل المكان المثالي لإستضافة عرض مجموعة Pal Zileri لموسم ربيع/صيف 2017. فالإدارة الإبداعية لدار الأزياء إستلهمت روح التحديث عن طريق إستحضار أجواء النشوة والأمل التي ميّزت السنوات الاولى من القرن العشرين.


لقد صمم هذه الفضاء الهائل البالغة مساحته نحو ألف متر مربع والذي تم تدشينه عام 1923، المهندس المعماري باولو فياتّي فيولي الذي ينتمي إلى المذهب العقلي، كي يكون مدينة رياضية. فشكل مسرحاً مثالياً لتقديم العروض والمعارض والمناسبات الرياضية. وقد لمع اسم فياتّي فيولي كمصصم للمرافق الرياضية، فتحوّل الفضاء في حينه إلى موطن لسباق الدرّاجات الهوائية ومسرح لألعاب الجمباز والملاكمة والمبارزات التنافسية فضلاً عن معارض للسيّارات.
بدأ عرض مجموعة Pal Zileri لموسم ربيع/صيف 2017 بموسيقى الروك الإلكترونية المنخفضة لتذكرنا بأننا لسنا في القرن العشرين بل في القرن الواحد والعشرين. وتعزيزاً لمفهوم التصميم المعاصر تم عرض سترة (باركا) كاملة نيلية اللون وكبيرة، مصنوعة من حرير الشانتونغ، مزودة بغطاء كبير للرأس تتخلله تفاصيل جلدية. وقد تم إرتداء هذه السترة على بدلة حمراء داكنة لها طوق له شكل الشال المصنوع من الحرير والكتان والقطن البوكليه وتصميم عصري جمع بين التقاليد والتجديد والإبتكار، الأمر الذي يشكل خلاصة المعرفة الحرفية التي يمتاز بها Pal Zileri والرؤية الجمالية الجديدة  التي يتمتع بها المدير الإبداعي Mauro Ravizza Krieger. من هذا الإنصهار نشأت فلسفة "الطليعة الحرفية".


لقد عبّر المدير الإبداعي Mauro Ravizza Krieger في السابق مراراً عن حبه للفن: "تستهويني المعارض وأستلهم منها، بدءاً بمعرض البينّالى في البندقية، مروراً بآرت بازل في ميامي وفريز في لندن". يتسرّب الفن إلى أعماله فيمنحها روحاً جديدة.  تأخذنا مجموعة ربيع/صيف 2017 في رحلة عنوانها الألوان. وهي تحاكي الحركة التجريدية الإيطالية في بداية القرن العشرين، وبنوع خاص أعمال فنّان مدينة كومو مانليو رو (1901-1957) الذي يعتبر من أهم الفنانين التجريدين الإيطاليين. تعكس أعماله توازناً بين الأشكال الهندسية الجامدة والخطوط الناعمة والألوان الحامية مثل الأخصر والبني والبرتقال.


تمتاز المجموعة الجديدة بالخطوط التي تخلق صلة مرئية بين مختلف قطع الملبوسات، بدءاً ببطانة البدلات المصنوعة من الجكار، مروراً يالتخطيطات الرقيمة المطبوعة على القمصان، وصولاً إلى فن الجكار الذي تم إعتماده في التريكو. تتمحور مجموعة الألوان حول ثلاثة تدرجات: أخضر الككتوس والبرقوق وأحمر البابايا. كما يستحضر الحرير النفيس المتنوع الدقة منتجات مدينة فيشنسا الحريرية في القرن الثامن عشر مضيفة إليها المزيد من المرونة والسيولة. كما يساهم القص باللازر والحوافي المفتوحة التي تمتاز بها الملبوسات الخارجية والملبوسات والأكسسوارات الجلدية في إستكمال الروح التجريدية التي إمتازت بها المجموعة.

المشهد الأول – ثوب بوكليه ثلاثي الأبعاد من الحرير والكتان والقطن بالإضافة إلى أكسسوارات معدنية معاصرة.

المشهد الثاني – بنطال واسع من الحرير مطبوع رقمياً وقميض من الحرير تتمتاز بعنقها الكوري.

المشهد الثالث – جينز حديث تتخلله تفاصيل جلدية وحزام وتفاصيل معدنية.

Next post
عرض أزياء ربيع/صيف 2016

الاشتراك في البقاء حتى الآن

بريد إلكتروني

التوقيع كان يصل ناجحة

طلب معلومات

اسم ولقب

بريد إلكتروني

الدولة

الرسالة